أنظمة التعليم الالكتروني

أنظمة التعليم الكتروني

نظام التعلم الإلكتروني عبارة عن منصة تعليمية تتم عبر الإنترنت نظراً لملاءمته ومرونته  حيث ينتج عن التعلم من خلال نظام إدارة التعلم الإلكتروني ميزات و خبرات ونتائج تعليمية فعالة كما أنها تكمل معظم  إن لم يكن جميع الصناعات نظرا للمناخ الحالي للصناعات سريعة التغير والقوى العاملة المشتتة والاعتماد على أنظمة التعليم الكتروني عبر الإنترنت.

أنظمة التعليم الكتروني الأكثر شيوعاً هي LMS و هو اختصار لنظام إدارة التعلم حيث إنه مصطلح تعليم إلكتروني لوصف نظام يدير المناهج التعليمية والدروس التعليمية الإلكترونية و في الأصل كان نظام إدارة التعلم (LMS) يدير فقط المواد التعليمية التي تم إنشاؤها في الآونة الأخيرة أصبح يشمل أدوات التأليف أيضا من أجل نهج أكثر شمولية.

 

ما الذي يجب أن تفعله أنظمة التعلم الإلكتروني؟

الدليل على ما يجب أن يفعله LMS هو اسمه الوصفي للغاية حيث نظام إدارة التعلم في هذه الحالة يشير مصطلح “النظام” إلى برنامج مصمم لتقديم المواد التعليمية و التدريبية الخاصة بك وتتبع استخدامها ومن ثم تزويدك بتقارير حول كيفية سير كل شيء… أو لا. تصف “الإدارة” المكون الإداري لهذا النظام بمعنى آخر بمجرد إعداده هناك خطوات تلقائية له و ليس عليك أن تكون في متناول اليد في كل خطوة صغيرة و أخيرا “التعلم” هو الغرض الكامل من هذا النظام بغض النظر عن نوع التعلم هذا.

لتلخيص ذلك يجب أن يمكنك LMS من تنظيم المواد بسهولة في الدروس والدورات ومراقبة المتدربين و الطلاب الذين يكملون المهام وإتاحة هذه البيانات لك حتى تتمكن من تقييم مدى تحقيق أهدافك.

 

ميزات أنظمة التعلم الإلكتروني

  • يوفر أدوات تأليف التعليم الإلكتروني بحيث يمكنك تطوير محتوى الدرس او الدورة التدريبية بسرعة كاملة مع تفاعل في الوقت الفعلي لتعلم “في أي وقت وفي أي مكان”.
  • النظام الأساسي المتوافق مع الجوال لأن الهواتف المحمولة هي الأداة الرقمية رقم واحد اليوم.
  • طريقة استضافة موثوقة لذلك تتوفر موادك التعليمية و التدريبية حسب الحاجة.
  • قابلية التوسع بحيث يجب أن يكون نظام إدارة التعلم الإلكتروني لديك قادرا على النمو وفقا لاحتياجاتك.
  • دعم تقني سريع الاستجابة  إذا لم يردوا فما فائدة ذلك؟
  • تكلفة تناسب ميزانيتك بحيث لا يحتاج نظام التعلم الإلكتروني إلى كسر البنك المؤسسي.
  • تحليلات وتقارير كاملة لتحسين الدورات التدريبية الخاصة بك من خلال التعليقات الموثوقة.
  • واحد أو أكثر من الخيارات المتوافقة مع البروتوكول — مثل SCORM و Tin Can API و IMS LTI و AICC.

 

أنظمة التعليم الالكتروني في الرياض

 

خدمات منصة التعليم الالكتروني:

 تجهيز جميع متطلبات الدورة :

يمكنك نظام التعليم الالكتروني من اختبار المستخدمين للحصول على تجربة تعليمية أفضل، يضع قواعد اساسية ومعاير للقبول بحيث يتم اختبار الطالب وتحديد الطلاب الذين يستوفون المعاير المطلوبة ومنع الغير مؤهلين من التسجيل، يستخدم هذا الخيار لترتيب قبول الطلاب في الدورات بمستويات محددة.

 

نظام الاختبارات :

من المؤكد ان الاختبار هو العامل الاساسي في تحديد مستوى الطالب وامكانية اجتيازه المرحلة الحالية او لا، يوفر نظام التعليم الالكتروني العديد من الخيارات لإنشاء الاختبارات بطرق مفيدة ومتنوعة، يمكن تحديد الوقت لكل سؤال و درجة النجاح كما يمكنك اختيار الاسئلة من مجموعة من الاسئلة المحضرة مسبقاً وهذا مايميز شركة وقت البيانات حيث تقدم أفضل أنظمة تعليم الكتروني احترافية في السعودية.

 

أنواع مختلفة من الأسئلة :

يمكنك وضع نماذج مختلفة من الاسئلة، وقم ببناء المسابقات والاختبارات بالاختيار من هذه النماذج للحصول على اختبارات مثيرة وجذابة ويصعب توقعها، حيث تتيح لك هذه الوظيفة المرنة إنشاء محتوى لن يتكرر.

 

الواجبات والمهام :

يملك نظام التعليم الالكتروني امكانية أضافة نوعين من الواجبات إلى الدروس الاول  تحميل الملفات والعمل على حلها واعادتها للمدرس، والنوع الثاني هو المقالات المطلوب إعدادها من قبل الطالب.
كما يمكنك النظام من التحقق من عمل الطالب ، وتقدير أدائه وترك الملاحظات و ارسال تنبيهات له.

 

منتدى المناقشة :

امكانية بناء المنتدى الخاص بكل دورة، وهو مجتمع خاص حيث يمكن المدربين و الطلاب من  مشاركة الأفكار، و زيادة التواصل ، أو الحصول على المساعدة في الدراسة ، أو إجراء محادثة جيدة أو الحصول على المشورة من المدربين أو من أقرانهم.

 

ادارة قوالب البريد :

تخصيص رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالمنشئة التعليمية والتي يمكن توجيهها للإدارة و المدربين و الطلاب،كما تستطيع إنشاء قوالب مريحة للتنبيهات والإشعارات المختلفة والبقاء على اتصال دائم مع زوار موقعك ومستخدميه.

 

إصدار الشهادات :

يقدم النظام امكانية إصدار شهادات متنوعة مصصمة خصيصاً لتناسب احتياجات العملية التعليمية التي تقدمها، حيث يمكنك تعديل تصميم الشهادات للحصول على الشكل المناسب لك والتي تناسب احتياجك بسهولة عن طريق ميزة السحب و الافلات.
اتاحة ميزة منح الشهادات للطلاب على حسب معايير محددة مسبقا مثلا نتائج الاختبار أو عدد الدروس التي أكملها الطالب، كذالك امكانية التأكد من الجهة التي أصدرت الشهادة عن طريق QR CODE.

 

لوحة تحكم خاصة بالمدرب :

تمنح لوحة التحكم الخاصة بالمدرب في نظام التعليم الالكتروني المدربين خيارات كبيرة لإدارة ملفاتهم الخاصة والشخصية كما تمكنهم من المساهمة بوضع نماذج الأسئلة والاختبارات، مع امكانية الوصول إلى أجزاء وخيارات مختلفة من الموقع تمكنهم من التحكم بالدورات و متابعة الطلاب.

 

بروفايل خاص لكل طالب :

يحتوي بروفايل الطالب على جميع المعلومات اللازمة لمتابعة مسيرته التعليمية و انجازاته التي حصل عليه من الشهادات و نتائج الاختبارات و الدروس التي أنجزها، ومساحة خاصة للمناقشة مع المدربين وطلب المساعدة وأيضاً أرشفت جميع الامور التي قام بها الطالب خلال الدورة التعليمية والتي قد تمتد الى سنوات كل هذا بشكل مرتب ومنظم وسهل الوصل اليه عند الحاجة.

 

أنظمة التعليم الالكتروني في السعودية

 

ما الذي يجب أن يحتويه نظام التعلم الإلكتروني؟

1. التعلم المصغر:

التعلم المصغر هو المكان الذي تقوم فيه بالتدريس والتعلم باستخدام أجزاء من المعلومات سهلة التذكر وذات حجم صغير و قلة من الناس يمكنهم استيعاب سيل من المعلومات في دورة واحدة أو درس واحد لكن تقسيمها إلى أجزاء أصغر أثبت أنه يجعل استيعابها أكثر كفاءة و هذا يجعل التعلم المصغر أكثر فاعلية من التدريب التقليدي ويجب عليك التأكد من أنه جزء رئيسي من أي نظام تعلم إلكتروني تستخدمه لتدريب الشركات أو تدريب التجزئة أو مجرد التعلم العام من أي نوع.

2. التكامل مع أنظمة الهاتف المحمول:

يمتلك كل شخص تقريبا في العالم المتقدم هاتفا ذكيا في الوقت الحاضر وخاصة أولئك الذين يعملون في بيئة الأعمال و من خلال السماح للمتعلمين باستخدام هواتفهم الذكية يمكنهم أداء الدروس والدورات التدريبية على راحتهم أينما كانوا في العالم!

 

3. القائمة على السحابة:

عدد قليل من الأماكن في العالم لديها بنية تحتية عريضة النطاق تسمح للمؤسسة بإرسال ملفات مناهج تعليمية كبيرة إلى عشرات الأفراد و قد يعني القيام بذلك أيضا أنه من الصعب جدا إدارة تحديث المعلومات والتحكم في الإصدار ومع ذلك إذا كانت منصة التعلم الإلكترونية الخاصة بك قائمة على السحابة فيمكنك تحديث الدورات أو الدروس بسرعة وسهولة وقتما تشاء وسيتمكن جميع المتعلمين لديك على الفور من الوصول إلى المعلومات الجديدة.

 

4. قوالب نظام التعلم الإلكتروني:

على الرغم من جميع وسائل الراحة التي يوفرها التعليم الإلكتروني لا يزال من السهل الانغماس في الإجابة عن عدد لا يحصى من أسئلة الاختيار من متعدد أو أسئلة الصواب أو الخطأ وسيكون لمنصة التعلم الإلكترونية الجيدة مجموعة متنوعة من القوالب لتختار من بينها و بهذه الطريقة يمكنك جعل المتعلمين يجيبون على نفس نمط الأسئلة بطرق مختلفة تماما حيث يمكنك استخدام أسئلة الخدش للكشف والبحث عن الكلمات ودروس التمرير السريع والمزيد و بهذه الطريقة يمكنك إضافة عنصر من كل عنصر إلى الدروس الدقيقة والحفاظ على مشاركة المتعلمين لديك.

 

5. الترغيب والجوائز:

حتى أفضل المتعلمين يمكن أن يصبحوا ساخرين ولا مبالين عندما يتعلق الأمر بالقيام بآخر تدريب فلماذا لا نضيف بعض الحوافز ومستوى المنافسة؟ سيكون لنظام التعلم الإلكتروني الجيد خيار منح نقاط للإجابات الصحيحة وأيضا أن يكون قادرا على تحديد وقت الإجابات و بهذه الطريقة يمكنك تقديم جوائز لأفضل المؤدين من مستوى المنافسة يجعل التعلم شبه خالي من الوعي وليس العمل الروتيني الذي كثيرا ما ينظر إليه على أنه ممل.

 

لطلب النظام يمكنكم التواصل معنا في شركة وقت البيانات وطلب الخدمة

من هنا