تحسين محركات البحث

أهمية تحسين محركات البحث ودورها في ظهور موقعك

ماهو تحسين محركات البحث SEO:

يعرف تحسين محركات البحث أو مايعرف بمصطلح السيو (SEO) على أنّه الطريقة التي يمكن أن يظهر محتواك من خلالها في النتائج الأولى على محرك البحث العالمي جوجل ومحركات البحث الأخرى.

ويدل السيو أيضاً على سهولة فهم محرك البحث للمحتوى الخاص بموقعك الإلكتروني وربطه بما يبحث عنه العميل أو المستهلك.

كيفية تحسين عمل محركات البحث:

قبل البدء بعملية تحسين عمل محركات البحث يجب التأكد من إمكانية الوصول لموقع الويب والتأكد من سلامته من الناحية التقنية وأنه يستخدم الكلمات المفتاحية التي يبحث الأشخاص بواستطها في محركات البحث.

ومن الضروري أيضاً أن يقدّم موقع الويب الخاص بك تجربة ممتازة للمستخدمين مع محتوى عالي القيمة والجودة ويجيب على أسئلة المستخدمين.

ولهذا يوظف جوجل فريقاً متخصصاً من صانعي جودة البحث بهدف تقييم جودة نتائج البحث حيث يعمل على إدخالها في خوارزمية للتعلم الآلي والتي تقوم بدورها بتأمين الإرشادات لقياس جودة البحث المقدم من جوجل.

هذا ويعمل جوجل أيضاً على استخدام خوارزمية قائمة على الارتباط التشعبي تعرف باسم رتبة الصفحة أو بيج رانك (PageRank) والتي تقوم بحساب شعبية وقوة الصفحة.

وتتضمن عملية تحسين محركات البحث أيضاً نشاطات تعمل على تحسين عدد ونوعية الروابط الخارجية الموجودة في موقع الويب والواردة من مواقع أخرى وهذا مايعرف ببناء الروابط، حيث يعتبر جوجل أنّ وجود مواقع ويب مرتبطة بموقعك الخاص وتتمتع بسمعة حسنة إشارة قوية قد تهم المستخدمين وتمكّنهم من الوثوق بها.

تحسين محركات البحث SEO

تحسين محركات البحث داخل الموقع:

يعبّر السيو (SEO) داخل الموقع عن الأنشطة التي تقوم بتحسين الرؤية الرئيسية على موقع الويب، أي تحسين المحتوى وبالتالي تحسين إمكانية الوصول إلى الموقع.

وتوضح هذه الأمثلة مجموعة من أنشطة البحث داخل الموقع:

  • البحث من خلال الكلمات المفتاحية:

يتم العمل على تحليل أنواع الكلمات المستخدمة بشكل مستمر من قبل الزوّار والعملاء المحتملين وذلك بهدف العثور على المنتجات الخاصة بالعلامات التجارية وبالتالي استيعاب وفهم وتوقّع آلية البحث عند المستخدمين.

  • تحسين الموقع:

من الجيد الاهتمام بالبنية الداخلية لموقع الويب والتنقل داخل الموقع وملائمة المحتوى ومحاذاة الصفحة بهدف تعيين أولويات المناطق الأساسية واستهداف جمل البحث ذات الصلة.

  • سرعة الموقع:

تلعب سرعة الموقع دوراً مهماً في التأثير على نتائج البحث، ويعود ذلك لأنها ترفع من معدل الارتداد ما يجعل جوجل يفهم بأن هذا الموقع احتيالي أو غير مفيد للمستخدمين، بالإضافة لمنح تجربة سيئة للمستخدمين ما يجعلهم يتحايدون رابط موقعك وهذا ما سيلفت نظر جوجل أيضاً.

  • استخدام علامات الرأس أو العناوين الفرعية:

تستخدم علامات الرأس المتمثلة بالعناصر H1_H6 لتحديد العناوين والعناوين الفرعية في المحتوى الخاص بك.

تقوم هذه العناصر بوظيفة مهمة للمستخدمين ومحسنات محركات البحث، حيث تجعل المحتوى أسهل وأكثر متعة للقراءة وتوفر سياق غني بالكلمات المفتاحية حول محتواك الخاص في محركات البحث.

تحسين محركات البحث خارج الموقع:

يدل السيو (SEO) خارج الموقع على كافة الأنشطة التي تنفذ خارج موقع الويب لتحسين الرؤية الرئيسية، وغالباً ما تتم بالإشارة إلى بناء الروابط بهدف زيادة عدد الروابط الخارجية ذات السمعة الجيدة من مواقع أخرى.

وتوضّح الأمثلة التالية بعض أنشطة البحث التي تتم خارج الموقع:

  • بناء الروابط الخارجية:

يتم من خلال التواصل مع المدونين وأصحاب المواقع حول العلامة التجارية أو المحتوى وذلك بهدف تأمين تغطية واسعة وتحصيل عدد من الروابط لحساب موقع الويب الخاص بك.

ويعتمد الكثير من أصحاب المواقع على كتابة موضوع لموقع ما لمرة أو مرتين كضيف وليس كمدون أساسي في الموقع مقابل أن يحصلوا على روابط من المواقع التي يكتبون فيها، وهذا ما يعرف بمصطلح Post Guest.

  • تسويق المحتوى:

إنّ العمل على إنشاء محتوى احترافي وجذّاب سيساهم في تكوين رغبة لدى المواقع الأخرى للارتباط بموقعك الخاص عبر الروابط الخارجية خصوصاً مع وجود بيانات مقنعة أو قصص مثيرة ومذهلة.

أيهما أفضل للموقع الإلكتروني، الروابط الخلفية أم المحتوى؟

دائماً ما يبحث أصحاب المواقع الإلكترونية عن أجوبة مقنعة لأسئلتهم حول أفضلية المحتوى والروابط الخلفية لتحسين موقعهم الخاص في محركات البحث، وغالباً ما يقعون ضحية لحيرتهم في تركيز اهتمامهم على المحتوى أم على الروابط الخلفية!

من خلال هذا المقال سنجيب عن سؤالك ونقدّم لك البرهان والدليل.

فإنّ الجواب وبكلّ بساطة، هو العمل على التركيز في المحتوى قبل أي شيء آخر لتحسين موقعك في محركات البحث، فالمحتوى هو الأفضل والأهم وذلك لعدة أسباب:

  1. يُعرض المحتوى للزوّار والمستخدمين:

يُخصّص المحتوى للمستخدمين والعملاء لخلق تفاعلٍ مع الموقع الإلكتروني على عكس الروابط الخلفية التي تعتبر أكثر تخصصاً وتحديداً وتستخدم لأغراض تحسين السيو.

هذا ويعمل المحتوى على تقديم الإجابات عن كلّ الأسئلة التي يطرحها المستخدمون من خلال بحثهم على جوجل.

ولا يمكن لأي موقع آخر أن يشير أو يرتبط بموقعك الخاص دون وجود محتوى مقنع وجيد، ولا يمكن للمستخدمين أن يتفاعلوا مع موقعك أو يشاركوه عبر وسائل التواصل الاجتماعي بدون وجود المحتوى.

  1. يعتبر المحتوى سبباً لارتباط الأشخاص:

دائماً ما يحتاج المستخدم لسبب وجيه للارتباط بموقعك الإلكتروني، فمن خلال كتابة المقالات ذات المحتوى القيم وعرض المحتوى الرائج ومشاركة البيانات والتحليلات وغيرها تكون بذلك قد وضعت سبباً لتربط أي شخص مع موقعك الخاص.

أفضل شركات تحسين محركات البحث SEO

 

  1. يحدد المحتوى موضوع صفحات الموقع الإلكتروني:

يعمل المحتوى على تحديد موضوع الصفحة من خلال استخدام العنوان والروابط الداخلية وعلامات الرأس والمخطط العام للمقال على خلاف الروابط الخلفية التي تعتبر كإشارة حول ما يمكن أن يتواجد في الصفحة ولا تحدد ما هو موجود بالصفحة بشكل واضح.

  1. يساهم المحتوى في بناء الموقع الإلكتروني:

يعمل المحتوى على المساعدة في بناء بنية الموقع الإلكتروني من خلال الروابط الداخلية بين المقالات التي ينتجها، وهنا يقوم الموقع بتوجيه الأشخاص إلى خيارات متعددة من المحتوى الجيد بهدف خروجه بنتيجة مرضية ومقنعة.

وهذا ما من شأنه أن يساعد الزوّار والعملاء والروبوتات على اكتشاف أهم الصفحات والمواضيع داخل الموقع واستيعاب طبيعة المحتوى وفهمه.

أخيراً : 

من المهم أن يؤخذ تحسين محركات البحث (SEO) بعين الاعتبار لأهميتها الفائقة في تحسين موقعك الإلكتروني وتحديد ظهورك في نتائج محركات البحث، والتشديد على ضرورة الالتزام بتقديم محتوىً لافت وجيّد يساعدك على تحقيق نجاح مشروعك.

 

تواصل مع شركة وقت البيانات لمساعدتك في تحسين ظهور موقعك بمحركات البحث SEO
أطلب الخدمة الآن