طريقة جذب العملاء لنشاطك التجاري عبر وسائل التواصل الاجتماعي

طريقة جذب العملاء لنشاطك التجاري عبر وسائل التواصل الاجتماعي

من المهم جداً في هذه الأيام الأهتمام بوسائل التواصل الأجتماعي، مع الأنتشار الكبير لهذه المواقع بين مختلف فئات المجتمع وحصولها على حيز ومساحة كبيرة من حياة الإنسان في ظروف الحجر وأنتشار جائحة كورونا، حيث ساهمت هذه الظروف في زيادة كبيرة بعدد مستخدمي هذه المواقع وأستخدامها كمنصة رئيسية لطب جميع الخدمات والمنتجات التي يحتاجها العميل بطريقة سهلة وبعيدة عن التجمع والإزدحام.

نتيجة هذه التغيرات والأنتشار الكبير وأزدياد عمليات المبيع والشراء عبر شبكة الأنترنت، تشجعت عدد كبير من الشركات والمتاجر الى أستخدام وسائل التواصل الأجتماعي لجلب المزيد من العملاء المحتملين بالأضافة الى الحفاظ على عملائهم الحالين وتسهيل عملية وصول المنتجات اليهم، وبناء علاقة لجذب العملاء للنشاط التجاري عبر وسائل التواصل الأجتماعي.

وقد أصبحت علاقات الأنشطة التجارية مع العملاء جزءاً لا يمكن فصله عن العملية التسويقية، لأنّ عملية شراء العميل للمنتج قد لا تكفي لضمان عودته من جديد، فالأمر يتطلب تفاعلاً مستمراً وعلاقةً قويةً لإبقائه متحمساً بشأن نشاطك التجاري.

سوف نقدم لكم في هذه المقالة اهم الطرق والنصائح لتحسين علاقتك مع عملائك وجذب المزيد منهم لنشاطك التجاري.

جذب العملاء لنشاطك التجاري عبر وسائل التواصل الاجتماعي

طريقة تأسيس علاقات مع العملاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي:

  • أنشئ صفحات وقنوات على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.
  • أبقى قريبا من عملائك واستمع الى مطالبهم بعناية.
  • دقق في نصائح العملاء وحاول العمل على أضافتها في أنشطتك التجارية.
  • إضفاء الطابع الشخصي على تجارب العملاء.
  • اجعل جمهورك يشارك في المساهمة بصنع علامتك التجارية.
  • قدم الجوائز والحوافز للعملاء المميزين.
  • أهتم بالمحتوى الذي يقدمه المستخدم.
  • إضافة قيمة على وسائل التواصل الاجتماعي.
  • اعمل على بناء  جمهور كبير على شبكة الأنترنت.

لنتحدث بتفصيل أكبر :

1- أنشئ صفحات وقنوات على جميع وسائل التواصل الاجتماعي :

يجب أن يكون لديك صفحات بأسم نشاطك التجاري على مختلف وسائل التواصل الأجتماعي وأن تتابع أهم الأحداث والمناسبات وأستخدامها للترويج لنشاطك التجاري.

كما يمكنك أن تنشئ حساب يهتم بخدمة العملاء على فيسبوك مثلاً بحيث يهتم هذا الحساب بخدمات الدعم للعملاء والرد على الأستفسارت والأسئلة التي من المحتمل أن يطرحها العميل.

كما يمكنك أيضاً أن تضيف خيار إلى بوتات محادثات ماسنجر الخاصة بك والذي يتيح للمستخدمين إدخال طلبات خدمة العملاء، أو توجيههم إلى صفحة الدعم على موقع الويب الخاص بك، بشرط المحافظة على استجابة سريعة لبناء سمعة مميزة لعلامتك التجارية.

2- أبقى قريبا من عملائك واستمع الى مطالبهم بعناية :

إن هذه الخطوة مهمة إذا يجب عليك الأهتمام والبحث عن الكلمات المفتاحية والعبارات التي يستخدمها عملائك للبحث عن الخدمة أو المنتج، يمكن الأستعانة بالعديد من الأدوات المجانية كمحرك البحث غوغل على سبيل المثال، وهذا سيساهم بشكل كبير بمعرفة عملائك واتقرب منهم.

 

3- دقق في نصائح العملاء وحاول العمل على أضافتها في أنشطتك التجارية :

من الجيد أن تستمع لشكوى عملائك وملاحظاتهم اتّجاه علامتك التجارية ومنتجاتها، وإظهار اهتمامك بهم وأخذ اقتراحاتهم ورغباتهم بعين الاعتبار ووضعها في حيّز التنفيذ.

ومن الجدير بالذكر، أنّ هذه الخطوة ستساهم في اكتساب ثقتهم وولائهم، وشعورهم باستعدادك للإصلاح وعلاج مخاوفهم واحتياجاتهم.

جذب العملاء لنشاطك التجاري عبر وسائل التواصل الاجتماعي

4- إضفاء الطابع الشخصي على تجارب العملاء :

من الضروري أن تزود موقعك على الويب بأداة دردشة مباشرة، بهدف الدعم واستقبال أسئلة العملاء وشكواهم، وليتمكن عملاؤك من التحدث لشخص حقيقي وممارسة تجربةٍ حقيقية مع نشاطك التجاري.

أو حاول أن تتضمن تفاعلات وسائل التواصل الاجتماعي والرسائل البريدية الإلكترونية، الاسم الأول لمستلمها.

5- اجعل جمهورك يشارك في المساهمة بصنع علامتك التجارية :

حاول أن تكون مرتبطاً مع جمهورك، وامنح لجمهورك متعة الاستمتاع بوجودك عبر وسائل التواصل الأجتماعي من خلال صوت علامتك التجارية.

ومن الأفضل أن تشارك جمهورك قليلاً من الأشياء العفوية دون تكلف أو رسمية، باستخدام لغة بسيطة وطابع فكاهي أو مرح، ولا تنسى الاطلاع على ما تقدمه العلامات التجارية الأخرى للاستفادة من الأفكار المطروحة، والتي من شأنها أن تساعد صوت علامتك التجارية ليصبح أكثر ارتباطاً عبر الإنترنت.

6- قدم الجوائز والحوافز للعملاء المميزين :

تعتبر الهدايا والمسابقات طريقةً مميزة ومؤثرة، كوننا نفضل الأشياء المجانية، لهذا فإنّ تقديمك لمثل هذه المكافآت سيعزز ارتباطك بجمهورك، ويزيد من حماسه للتفاعل معك ومتابعتك.

7- أهتم بالمحتوى الذي يقدمه المستخدم :

يتحمس العملاء دائماً لمشاركة محتوى العلامات التجارية والإشارة إليهم في خلاصاتهم أو قصصهم على وسائل التواصل الاجتماعي، هذا ما يسمى المحتوى الذي ينشئه المستخدم، ومن الجيد هنا أن تشارك محتواهم من جديد كطريقة مفيدة لبناء مجتمعك الخاص وجمهور نشاطك التجاري.

أنشئ علامة تصنيف خاصة بعلامتك التجارية، وشاركها في سيرتك الذاتية، وشجّع العملاء على استخدامها عند مشاركة محتواك الخاص.

8- إضافة قيمة على وسائل التواصل الاجتماعي :

تتعدّد أنواع المحتوى الذي يمكن مشاركته عبر وسائل التواصل الأجتماعي، ويتفوق بعضها على الآخر من حيث الكفاءة في حل مشاكل العميل وتلبية احتياجاته وتحقيق عائد ربحي مرتفع.

وبهذا عليك أن تحقق توازناً بين المحتوى الترويجي والقيمة المضافة التي تمنحها لجمهورك بشكل مجاني أو عن طريق أكواد الخصم.

ننصحك بمشاركة عملك بطريقة مرئية في مكتبة الفيس بوك أو انستقرام أو تويتر، كما يمكنك مشاركة محتوى المدونة الخاصة بك وإنشاء مقاطع فيديو تعليمية، بهدف جذب المزيد من العملاء الجدد والحفاظ على العملاء الحاليين.

9- اعمل على بناء  جمهور كبير على شبكة الأنترنت :

عند بنائك لمجتمعٍ على الإنترنت، ستحصل بالضرورة على قاعدة من العلاقات مع العملاء، سواءً من خلال مجموعة على الفيس بوك أو أي منصة اجتماعية أخرى، أو عبر علامات التصنيف الخاصة بالعلامة التجارية، والتحفيز على مشاركتها، ممّا يبقي جمهورك على معرفةٍ بعلامتك التجارية والتحدّث عنها بشكل دائم.

الخلاصة:

الآن أصبحت مستعداً للانطلاق في رحلة بناء العلاقات مع العملاء وجذبهم من وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك، لا تتردد فالأمر بسيط، كل ما عليك فعله أن تلتزم بمجموعة النصائح السابقة الذكر، والتواصل مع جمهورك والتفاعل معه بطريقة تظهر له مدى اهتمامك به، واستعدادك لحل مشاكله وتلبية متطلباته على أكمل وجه.