ما هو نظام ERP

في عالم الأعمال الحديث، تحتاج الشركات إلى الكثير من الأدوات والتقنيات الحديثة لتحسين أدائها وتحقيق النجاح في السوق المنافس، ومن بين هذه الأدوات، يأتي نظام ERP (نظام تخطيط موارد المؤسسات) على رأس القائمة.

يعمل نظام ERP على توحيد وتنظيم العمليات المختلفة في الشركة، مثل الحسابات والتمويل والموارد البشرية وإدارة المخزون وسلسلة التوريد والإنتاج والتسويق والمبيعات، والعديد من العمليات الأخرى التي تساعد الشركة على تحقيق النجاح في السوق.

يتيح نظام ERP للشركات الحصول على رؤية شاملة ومتكاملة لأدائها وعملياتها المختلفة، مما يمكنها من تحسين صنع القرارات وتحديد النقاط القوية والضعف في أدائها.

ما المقصود ب ERP ؟

نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) هو نظام متكامل يستخدم في الشركات لتنظيم وإدارة العمليات التجارية المختلفة في نظام واحد متكامل.

مثل التمويل والموارد البشرية وسلسلة التوريد وإدارة المخزون والإنتاج والتسويق والمبيعات والعمليات الأخرى.

يتيح نظام ERP للشركات الحصول على رؤية شاملة ومتكاملة لأدائها وعملياتها المختلفة، مما يمكنها من تحسين صنع القرارات وتحديد النقاط القوية والضعف في أدائها.

كما يساعد على تحسين كفاءة العمليات وتوفير الوقت والجهد وتقليل التكاليف، وهو أمر بالغ الأهمية للشركات التي تسعى إلى تحقيق النجاح والنمو في سوق المنافسة الحالي.

ما المقصود ب ERP
ما المقصود ب ERP

أهم مزايا نظام ERP

يوفر نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) العديد من المزايا والفوائد للشركات، ومن أهم هذه المزايا:

  • تحسين كفاءة العمليات: يساعد نظام ERP في تحسين كفاءة العمليات وتقليل العمليات اليدوية والتكرارية، مما يسمح للموظفين بالتركيز على المهام الأكثر أهمية وزيادة الإنتاجية.
  • توفير الوقت والجهد: يعمل نظام ERP على تحسين عمليات الشركة وتدفق المعلومات بين الأقسام المختلفة، مما يوفر الوقت والجهد ويساعد على تحقيق الأهداف بشكل أسرع.
  • زيادة الشفافية: يوفر نظام ERP رؤية شاملة للمعلومات والعمليات في الشركة، مما يسمح للموظفين باتخاذ القرارات الصحيحة والمناسبة بشكل أفضل، ويساعد على تحسين الشفافية في العمليات.
  • تحسين صنع القرارات: يوفر نظام ERP معلومات دقيقة وموثوقة للمساعدة في صنع القرارات الصحيحة والمستنيرة، وذلك من خلال توفير البيانات المحدثة في الوقت الحقيقي وتحليل البيانات بشكل فعال.
  • تقليل التكاليف: يعمل نظام ERP على تقليل التكاليف من خلال تحسين كفاءة العمليات وتوفير الوقت والجهد وتحسين صنع القرارات، مما يساعد على زيادة الإنتاجية وتقليل التكاليف.
  • تحسين التخطيط والتنسيق: يتيح نظام ERP للشركات التخطيط والتنسيق بشكل أفضل مع الموردين والعملاء والشركات الأخرى، مما يساعد على تحسين عمليات الإنتاج والتوريد والتسويق والمبيعات.
  • توفير التقارير والإحصائيات: يعمل نظام ERP على توفير التقارير والإحصائيات المهمة للشركة، مما يساعد على متابعة الأداء وتحديد النقاط القوية والضعف واتخاذ الإجراءات المناسبة.

كيف تعمل أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP)؟

  • يتميز نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) عن التطبيقات المستقلة بقاعدة بياناته المركزية التي تسجل المعلومات من المعاملات التجارية والإجراءات الأخرى التي يتم تنفيذها في الوحدات النمطية.
  • عن طريق التكامل، يمكن للوحدات التواصل مع بعضها البعض ومع قاعدة البيانات المشتركة، مما يضمن أن كل وحدة لديها معلومات دقيقة ومحدثة.
  • يمكن لنظام ERP أيضًا تنظيم شكل ومعلومات الوحدات المختلفة في النظام، بشكل متكامل ومنظم.
  • عملية النقد توضح كيفية مشاركة الوحدات النمطية المتصلة المعلومات لمساعدة مستخدم نظام ERP على إكمال مهام مختلفة، مثل إدخال طلبات العملاء وتسليم المنتجات واستلام المدفوعات وتسجيلها.
  • يقوم مستخدم ERP بإدخال معلومات العميل وإنشاء أمر مبيعات في وحدة إدارة الطلبات، ثم التحقق من توفر المنتج في وحدة إدارة المخزون.
  • عندما يصل التأكيد على استلام الشحنة، يتم تسجيل الإيرادات وتسويتها مع الحساب المصرفي للشركة.
  • نظام ERP يقوم بتبادل الرسائل بين الوحدات المختلفة أو تغيير السجلات في قاعدة البيانات لضمان دقة البيانات.
    على سبيل المثال، عندما يطلب المستخدم شحن أمر، يجب تغيير البيانات التي يتم الوصول إليها بواسطة وحدة إدارة المخزون لتعكس الانخفاض في المخزون المتاح.
  • يمكن أن يؤدي التشغيل المؤتمت للعملية إلى تقليل الإدخال اليدوي للبيانات، حيث يقوم نظام ERP بتعبئة بعض حقول البيانات بمعلومات من وحدات نمطية أخرى.

فوائد أنظمة تخطيط موارد المؤسسات

نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) يوفر العديد من الفوائد للمؤسسات، ومن أهمها:

  • تحسين تنظيم الأعمال: يقوم نظام ERP بتوحيد عمليات العمل في المؤسسة وتنظيمها بشكل متكامل، مما يحسن الكفاءة والإنتاجية ويقلل من عدد الأخطاء الإدارية.
  • توفير البيانات المتكاملة: يتيح نظام ERP الوصول إلى البيانات المتكاملة من مختلف الأقسام والوحدات في المؤسسة، مما يجعل عملية اتخاذ القرارات أسهل وأكثر دقة.
  • تحسين خدمة العملاء: يوفر نظام ERP معلومات عن العملاء وتاريخ علاقتهم بالمؤسسة، مما يمكن موظفي خدمة العملاء من تقديم خدمة أفضل وأكثر شمولية.
  • توفير الوقت والجهد: يقلل نظام ERP من الحاجة إلى إدخال البيانات يدوياً ويوفر الوقت والجهد في معالجة البيانات وإصدار التقارير.
  • تحسين إدارة سلسلة التوريد: يساعد نظام ERP على تحسين إدارة سلسلة التوريد وتحسين تنظيم العمليات التجارية بشكل متزايد، مما يؤدي إلى تقليل التكاليف وتحسين جودة المنتجات.
  • تحسين إجراءات المحاسبة والمالية: يساعد نظام ERP على تحسين إجراءات المحاسبة والمالية، ويوفر تقارير دقيقة وشاملة عن الإيرادات والمصروفات والأرباح والخسائر.
  • إدارة المخزون: يساعد نظام ERP على تحسين إدارة المخزون وتحديد المستويات المثلى للمخزون، مما يساعد على تحسين توفر المنتجات وتقليل التكاليف.
  • تحسين التواصل والتعاون: يساعد نظام ERP على تحسين التواصل والتعاون بين مختلف الأقسام والوحدات في المؤسسة، مما يحسن جودة العمل ويقلل من الأخطاء والتعارضات.
  • تحسين قدرة المؤسسة على التكيف: يساعد نظام ERP على تحسين قدرة المؤسسة على التكيف مع التغيرات في البيئة التجارية، ويساعد في تحقيق النمو المستدام والتطور في المستقبل.

 

فوائدنظام ERP
فوائدنظام ERP

 

ماهي مكونات نظام ERP؟

نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) يتألف من مجموعة من المكونات الأساسية التي تعمل معًا لتوفير الوظائف والخدمات المتكاملة التي يقدمها النظام.

ومن بين هذه المكونات:

  • إدارة الموارد البشرية (HRM): تشمل هذه المكونة إدارة العمليات المتعلقة بالموارد البشرية في المؤسسة، مثل التوظيف والتدريب وإدارة الأداء والرواتب والمزايا الاجتماعية.
  • إدارة العلاقات مع العملاء (CRM): تشمل هذه المكونة إدارة علاقات المؤسسة مع العملاء وتحليل سلوك العملاء ومتابعة تفاعلاتهم مع المؤسسة.
  • إدارة المشتريات (SRM): تشمل هذه المكونة إدارة عمليات الشراء والموردين وتقديم الطلبات وإدارة المخزون والتحكم في الإنتاج.
  • إدارة سلسلة التوريد (SCM): تشمل هذه المكونة إدارة التعامل مع الموردين وإدارة عمليات الشراء وتنظيم الإنتاج وتسويق المنتجات.
  • إدارة المخزون (IM): تشمل هذه المكونة إدارة المخزون وتتبع الأصناف والمخزون وإدارة المواد والمنتجات.
  • إدارة المالية والمحاسبة (FAM): تشمل هذه المكونة إدارة الأمور المالية والمحاسبية في المؤسسة، مثل إدارة الحسابات والميزانية والتدقيق والإفصاح المالي.
  • إدارة الإنتاج (PM): تشمل هذه المكونة إدارة عمليات الإنتاج وتحليل البيانات وتقديم الإرشادات والتوجيهات للمؤسسة.
  • إدارة الجودة (QM): تشمل هذه المكونة إدارة الجودة في المؤسسة ومراقبة الجودة والتحكم في الجودة وتحسين الجودة.
  • إدارة الأصول (AM): تشمل هذه المكونة إدارة الأصول في المؤسسة، مثل العقارات والآلات والمعدات والمركبات.
  • إدارة المشاريع (PMO): تشمل هذه المكونة إدارة المشاريع في المؤسسة وتنسيق الجهود المختلفة وتوفير التوجيهات والإرشادات للمشاريع.

اقرأ أيضاً الأنظمة المحاسبية ERP.

نظام ERP من وقت البيانات

نظام تخطيط موارد المؤسسات ERP من شركة وقت البيانات يمنح المؤسسة النامية الفرصة للتوسع والتحول إلى تقنيات أحدث.

حيث يقدم إدارة التخطيط والشراء والمخزون والمبيعات والتسويق والتمويل والموارد البشرية وإدارة علاقات العملاء CRM وإدارة سلسلة التوريد والمزيد من الإدارات متكاملة في نظام واحد.

وبالتالي يضمن النظام الأتمتة الكاملة للمؤسسة، ويعتبر الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية.

ميزات نظام ERP من وقت البيانات

يتميز نظام ERP بالعديد من المزايا التي تتمثل في:

  • القدرة على إدارة عدد كبير من المنشآت والفروع والأنشطة والمشاريع بشكل موحد ومتكامل.
  • دعم تقنيات الاتصال بين المركز الرئيسي والفروع والأنشطة المختلفة.
  • متعدد اللغات، حيث يمكن تعيين النظام باللغة المفضلة للمستخدم، ويتم دعم لغات إضافية في الإصدارات المحدثة.
  • قابلية التخصيص والتهيئة حسب احتياجات العميل وطبيعة عمله، وإدارة تفاصيل تشغيل النظام والتحكم بعملياته ومستخدميه.
  • يشمل المكونات الأساسية للنظام الحسابات بتفاصيلها، والمخازن، والموردين، والمشتريات، والمبيعات، والعملاء، والموازنات، وغيرها من الإدارات الأساسية الأخرى.

بهذه المزايا، يمكن لنظام ERP تحسين إدارة الأعمال بشكل كبير، ويعتبر حلاً متكاملاً للمؤسسات لتحقيق الكفاءة والفعالية في العمليات وتحسين الأداء التنظيمي.

 

لطلب نظام ERP يمكن التواصل معنا في شركة وقت البيانات وطلب الخدمة

من هنا

المصادر :    softexsw.com        ،         skysft.com        ،        asjp.cerist.dz