بناء هوية العلامة التجارية

بناء هوية العلامة التجارية

تعتبر بناء هوية العلامة التجارية عملية تسويق لشركتك وحياتك المهنية وعملك الخاص بهدف استقطاب الفرص المتعلقة بها، واكتساب الجمهور وبناء علاقة وثيقة معهم حتى يصلون في نهاية الأمر للعمل معك أو الشراء منك.

ومن الضروري في هذا السياق اتباع استراتيجية دقيقة تعتمد على إنشاء وتوزيع  هوية العلامة التجارية للفت انتباه الجمهور المستهدف، وتؤدي استراتيجية بناء هوية العلامة التجارية بشكل صحيح دوراً فعالاً في بناء علامتك التجارية لشركتك أو نشاطك التجاري وضمان نجاحها.

وسنقدّم من خلال هذا المقال مجموعةً من النصائح التي من شأنها أن تساعدك في تعزيز بناء هوية العلامة التجارية لنشاطك التجاري.

 

استراتيجيات ونصائح لبناء هوية العلامة التجارية بشكل فعال :

– توفير محتوى ذو قيمة يشرح طبيعة نشاطك التجاري:

النقطة التي تميزك عن غيرك هي المحتوى، فإن استطعت أن تنشئ محتوى بقيمة عالية ويحمل عوامل جذب قوية ستحصل بالتأكيد على جمهور واسع لا يستطيع رفضك بل يظهر استعداده لقضاء وقت قد يتجاوز الساعة أو أكثر في استهلاك المحتوى الخاص بك والاستفادة منه.

ويمكنك من خلال وسائل التواصل الإجتماعي أن تقوم بترويج محتوى علامتك التجاريةأو تنظيم ندوات مجانية عبر الإنترنت أو تقديم كتب إلكترونية مجانية لتمنح لجمهورك الفائدة والقيمة.

وتستطيع أيضاً أن تبني محتوى حصري خاص بشركتك وبالتالي لا تكتفي بمشاركة المحتويات الجاهزة وحسب.

 

– الاستفادة من المؤثرين:

يتابع الجمهور وبشغف كبير المؤثرين عبر شبكة الإنترنت، لهذا فمن الجيد بناء علاقات معهم والإشارة إليهم عند مشاركتك لأي محتوى بهدف دعم علامتك التجارية، وأن تتحدث من خلال منشوراتك الخاصة عنهم وليس عن نفسك.

– تقديم المساعدة للآخرين لبناء تواجدك:

إن كنت تملك شبكة ضخمة على مواقع التواصل عليك أن تستفيد منها من أجل تقديم مساعدة للأشخاص على بناء تواجدهم على هذه المنصات، وذلك لأهمية هذه الاستراتيجية في توسيع نطاق وصولك إلى الشبكات الأخرى بالإضافة لجعل الآخرين مرئيين بالنسبة لشبكتك الخاصة ما يوفّر لك بالضرورة مجتمعاً قوياً على منصات التواصل الاجتماعي.

 

– اظهر تعاطفك مع الأحداث:

من الجيد أن تكون على معرفة بكل الأحداث التي تجري من حولك في مجتمعك وتظهر تعاطفك معها.

فمثلاً عندما بدأ وباء كورونا “كوفيد_١٩” بالانتشار اضطرت الشركات لتحويل عملها إلى نظام العمل عن بعد، كما خسر بعضها مجموعة من الموظفين، وكان من الجيد حينها أن يعلن أصحاب الشركات عبر منصات التواصل الاجتماعي تعاطفهم مع هذا الحدث الذي طال دول العالم دون استثناء.

 

– تقبل نقاط الضعف:

من السهل جداً أن يتحدث أي شخص عن نجاحه ولكن يجد الكثيرون صعوبة بالغة في الاعتراف بفشلهم ونقاط ضعفهم، ولكن إن أردت أن تكسب ثقة جمهورك وأن تجعله يرغب بعلامتك التجارية عليك أن تتقبل ضعفك وتتيح لنفسك المجال لتكون على حقيقتها في الظهور كشخص غير مثالي على الشبكة ما يسهل على الجمهور عملية التواصل معك وبناء الثقة.

 

– عليك أن تكون طبيعياً:

لا تعتبر منصات التواصل مجرد مكان لعرض المبيعات طوال الوقت، إنما تمثل مساحة للتفاعل مع الأشخاص وتقديم محتوى قيم ومشاركة القصص مع الجمهور، وهذا ما يتطلب منك أن تظهر أمام عملائك طبيعياً دون تكلف ودون أن تبين لهم أن العلاقة التي تربطك بهم لمجرد بيع المنتجات والخدمات فقط.

 

بناء هوية العلامة التجارية

 

بعض النصائح لبناء هوية العلامة التجارية الفعالة:

– مراجعة وتحديد مهمة الشركة وقيمها وشخصيتها تحديد خطة عملك، بيان قيم الشركة هو أساس عملية العلامة التجارية، لست تحتاج لأن تكون الهوية نهائية يمكن تعديلها أثناء عملية التصميم ولكن من الضروري أن يكون لديك بعض التوجيهات والمعاير التي تنطلق منها في البداية.
– من المهم أيضاً وصف الشركة إن توضيح شخصية الشركة وفهمها يمنح المصمم شيئاً للعمل معه إذا كان العميل غير قادر على تقديم وصف يميز شركته، فيمكن للمصممين أن يطلبوا قائمة من 4 إلى 5 كلمات رئيسية تصف أعمالهم، أو على الأقل ما يريدون أن تكون عليه الشركة.
– اكتشف ما يعتقده أصحاب المصلحة عنك تصميم العلامة التجارية ليس فناً خالصاً، التركيز فقط على الجماليات أو تفضيلات العميل لا يكفي يحتاج المصممون إلى التعمق في فهم العلامة التجارية.
– قم بإجراء استطلاعات الرأي، وطرح الأسئلة وقم بإعداد المقابلات وإجراء مناقشات عامة مع أصحاب المصلحة احصل على فهم لكيفية عرض العملاء والموظفين والمستثمرين والتجار وغيرهم لمؤسستك أو شركتك إذا كنت لا توافق على تصورهم أو تشعر أنك ترسل رسالة خاطئة، فيمكن أن تساعد هوية شركتك في تغييرها.
– البحث والدراسة مع المنافسة الشديدة في السوق تحتاج إلى معرفة ما ينوي منافسيك القيام به ادرس كل من الشركات الناجحة والشركات غير الناجحة فحص مواقعهم وإعلاناتهم قم بزيارة صفحات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بهم  واقرأ تعليقاتهم تحليل التصاميم والتواصل سيساعدك هذا في تحديد ما ينجح وما لا ينجح، سيساعدك أيضًا على معرفة ما يجب تجنبه في تصميمك.
– حدد أو أعد تحديد رؤيتك للمستقبل يجب أن تتبنى هوية شركتك أهدافك للسنوات الخمس إلى العشر القادمة بالإضافة إلى الحاضر اعمل مع نتائج بحثك وأعد التفكير في مهمتك حاول تحديد كيف سيخلق عملك قيمة على مدى السنوات الخمس المقبلة قم بتضمين الموظفين والقادة والشركاء في مناقشتك، وقم بتقييم قدرات شركتك، وحدد المجالات التي يمكنك فيها إنشاء قيمة، وحدد الجمهور الذي تريد مخاطبته.

نحن في شركة وقت البيانات نساعدك في بناء هوية العلامة التجارية لشركتك لدينا فريق من المختصين المحترفين أطلب الخدمة من هنا.