انظمة المحاسبة

برنامج الحسابات ERP

يعد برنامج الحسابات ERP من أهم البرامج التي تستخدمها الشركات والمنظمات في عملها لتنظيم الحسابات والمدفوعات وهيكلة الدفعات الشهرية والسنوية وتنظيم المعاملات المالية ضمن الشركة بشكل عام.

مصطلح ERP تخطيط موارد المؤسسات هو اختصار يرمز إلى “إدارة موارد المؤسسة” وهي العملية الموحدة لجمع وتنظيم بيانات الأعمال من خلال مجموعة برامج متكاملة حيث يحتوي برنامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP) على تطبيقات تعمل على أتمتة وظائف الأعمال مثل الإنتاج وعروض أسعار المبيعات والمحاسبة والمزيد.

من منظور الشخص العادي يسهل تخطيط موارد المؤسسات عمليات شركتك عبر كل قسم وتعمل حلول تخطيط موارد المؤسسات (ERP) على تحسين كيفية تعاملك مع موارد الأعمال سواء كانت مواد خام للتصنيع أو ساعات توظيف للموارد البشرية.

هناك العديد من تعريفات تخطيط موارد المؤسسات (ERP) والتي تختلف حسب ما إذا كانت مخصصة للمطورين أو البائعين أو الوسائط التقنية ويتفق معظمهم على أن تخطيط موارد المؤسسات يهدف إلى خدمة جميع أقسام الشركة بعمليات تجارية أفضل.

تخطيط موارد المؤسسات – في تعريف بسيط:

تخطيط موارد المؤسسات هو مجموعة متكاملة من التطبيقات القادرة على تقديم التميز التشغيلي وتمكين نمو الأعمال في المستقبل وتشترك الأداة في قاعدة بيانات مشتركة لجميع عمليات الأقسام في المؤسسة والتي تغطي التمويل والمحاسبة والمبيعات والتسويق والموارد البشرية والتصنيع والتوزيع والمخزون وعلاقات العملاء وسلسلة التوريد والتخزين والمزيد.

تاريخ أنظمة ERP:

شهدت أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) نموا سريعا مع نمو تكنولوجيا الكمبيوتر وتم استخدامها في الأصل لأتمتة مهام المكتب الخلفي فقط والتي لم يكن لها تأثير مباشر على العلاقات مع العملاء ومع ذلك ومع تزايد قوة المفهوم بدأت برامج تخطيط موارد المؤسسات تصبح أكثر قدرة على التعامل مع جميع الأنشطة التجارية بما في ذلك تلك التي تعمل في المكتب الأمامي.

في وقت لاحق بحلول القرن الحادي والعشرين ومع ظهور الإنترنت تقدمت تقنية تخطيط موارد المؤسسات بشكل كبير والنماذج التقليدية لبرنامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP) التي تستخدم خوادم مادية تم تحويلها إلى أنظمة تخطيط موارد المؤسسات القائمة على السحابة والتي تتيح للمستخدمين الوصول إلى قاعدة البيانات عن بعد.

اليوم توسعت قدرات تخطيط موارد المؤسسات وأصبحت شاملة بما يكفي لإدارة أي عملية تنظيمية مهمة بغض النظر عن حجم العمل أو الصناعة التي تنتمي إليها ,أصبحت حلول تخطيط موارد المؤسسات (ERP) الآن جزءا لا غنى عنه في أي مؤسسة تساعدهم في الحفاظ على سير أعمالهم بسلاسة وكفاءة.

تتيح أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) أتمتة العمليات الإدارية والعمليات التجارية الأخرى التي تعمل عبر الصناعات بما في ذلك خطوط الأعمال المتعددة الجانب الأكثر تحديدا في تخطيط موارد المؤسسات هو قاعدة البيانات المركزية والتي تفصل أساسا هذه الأنظمة المتكاملة عن البرامج المستقلة المستهدفة.

يمكن للشركات التخلص من أخطاء الإدخال المزدوج وتحسين الاتصال وتحقيق توحيد المعلومات والدقة التنظيمية بمساعدة برنامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP) كما تتيح وظيفة مراقبة لوحة المعلومات في الوقت الفعلي للمستخدمين الوصول إلى البيانات المتعلقة بأداء الأعمال بسهولة في أي وقت.

 

انظمة المحاسبة ERP

 

أنواع تخطيط موارد المؤسسات من خلال التنفيذ:

هناك أيضا أنواع تشغيلية مختلفة من برامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP):

تخطيط موارد المؤسسات داخل الشركة:

هذا هو أي برنامج ERP يتم نشره مباشرة على أجهزتك الموجودة في الموقع. تم تصميم هذه الأنظمة للشركات من جميع الأحجام على الرغم من أنها قد تكون أكثر ملاءمة للشركات الصغيرة والمتوسطة.

Open Source ERP:

مثل أي برنامج مفتوح المصدر يتيح لك هذا الحل فحص وتعديل وتحسين كود مصدر ERP الخاص بك كما يتيح لك استخدام ERP مفتوح المصدر تخصيص تطبيقك ليناسب مكان عملك بشكل أفضل.

تخطيط موارد المؤسسات المستندة إلى السحابة:

أي برنامج ERP كخدمة (SaaS) متوفر عبر خدمة استضافة سحابية بدلا من النشر داخل الشركة ويتيح لك هذا الخيار الوصول إلى البيانات في الوقت الفعلي طالما لديك اتصال بالإنترنت ومناسب للمؤسسات الكبيرة.

Hybrid ERP:

أنظمة تخطيط موارد المؤسسات التي تجمع بين النشر المحلي والقائم على السحابة ويعد برنامج ERP المستند إلى السحابة مثاليا للشركات ذات المواقع المتعددة والتي تحتاج إلى التنسيق مع بعضها البعض.

 

فوائد تخطيط موارد المؤسسات

توفر إدارة موارد المؤسسة أداء أفضل للأعمال مع هذه المزايا الرائعة:

رؤية سير العمل وتبسيطه:

قبل أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) كان التنسيق بين مواقع العمل المتعددة يستغرق الكثير من الوقت والجهد إذا كنت ترغب في الحصول على تحديثات بشأن جزء معين من عملك فسيتعين عليك الاتصال بالموقع أو زيارته فعليا وكان على الشركات الكبيرة ذات المواقع الوطنية والدولية على حد سواء العمل حول المناطق الزمنية وإذا كانت هناك مشكلة مع أحد شركاء الإنتاج في الخارج فقد يؤدي ذلك إلى انتكاسة عملك بالكامل أثناء إجراء مكالمات هاتفية وزيارات ميدانية لا نهاية لها.

لحسن الحظ أحدثت أنظمة تخطيط موارد المؤسسات ثورة في رؤية سير العمل الآن حتى عندما تكون في المقر الرئيسي لمكتبك يمكنك فتح قاعدة بيانات مشتركة من مجموعة تخطيط موارد المؤسسات للحصول على تفاصيل في الوقت الفعلي حول ما يحدث في نفس الوقت في مصانعك بالخارج ومراكز التوزيع في المنزل مباشرة.

ذكاء الأعمال وتحليلات البيانات:

من أجل إدارة عملك يجب أن تسترشد عملية صنع القرار ببيانات دقيقة وتستخدم حلول تخطيط موارد المؤسسات أدوات ذكاء الأعمال (BI) لتوفير أساليب جمع البيانات والتحليلات وإعداد التقارير حتى أن هناك طرقا لتحليل البيانات في الوقت الفعلي لإجراء تغييرات فورية على عمليات الإنتاج الخاصة بك ويمكنك أيضا استخدام البيانات التاريخية للتنبؤ بالأعمال.

أو ضع بياناتك في تقارير مخصصة وقدم هذه التقارير إلى المساهمين المهمين أو شركاء الأعمال أو فريقك لإبقاء الجميع على اطلاع بمقاييس مؤشر الأداء الرئيسي (KPI).

حلول الجدولة:

تعد أدوات الجدولة جزءا قابلا للتخصيص بدرجة كبيرة في حلول تخطيط موارد المؤسسات ويمكنك التنظيم عندما يأتي العمال في نوبات عمل وعندما يتم تسليم المخزون وعندما تخضع مصانعك للصيانة ثم نسق كل جدول في تقويم واحد حتى تظل جميع الأقسام وشركاء سلسلة التوريد في نفس الصفحة.

 

أنظمة erp للمحاسبة

 

التعاون عبر الأقسام:

كلما زاد عدد الإدارات في شركتك زادت أهمية إدارة ممارسات الاتصال الداخلي لتجنب الأخطاء وإذا كان لشركتك مواقع في جميع أنحاء العالم فأنت بحاجة إلى وسيلة تتيح للجميع البقاء على اتصال عبر المناطق الزمنية وحواجز اللغة ويمكن أن يؤدي سوء الاتصال بين مورد المواد الخام ومركز التوزيع إلى أخطاء جرد مكلفة حيث تنظم أدوات اتصال تخطيط موارد المؤسسات (ERP) المستندات والملفات ورسائل البريد الإلكتروني والنصوص وتسجيلات المكالمات الهاتفية الممسوحة ضوئيا وحتى أن هناك قنوات داخلية خاصة للاتصال الفوري.

يمكنك أيضا استخدام أدوات إدارة علاقات العملاء (CRM) لجدولة تفاعلات العملاء الخارجيين مثل متابعة عروض الأسعار وتتبع العملاء المحتملين.

إدارة المخاطر وأمن البيانات:

تعد حماية شركتك من الممارسات الاحتيالية أكثر أهمية من أي وقت مضى في العصر الرقمي إذا كان عملك يعمل عبر الإنترنت بأي شكل من الأشكال فقد تكون في خطر وتوفر أدوات إدارة المخاطر في الوقت الفعلي لشركتك أمانا إضافيا من خلال إجراء عمليات تدقيق آلية ومراقبة الاحتيال.

تتعامل شركتك مع الكثير من البيانات الحساسة حيث يوفر استخدام نظام ERP واحد الأمان من خلال الاحتفاظ بجميع الوثائق والاتصالات المهمة في مكان واحد. يمكنك أيضا تقليل تكرار البيانات عن طريق الاحتفاظ بجميع معلوماتك داخل نظام واحد متماسك.

لطلب البرنامج يمكنكم الأتصال بنا في  شركة وقت البيانات وطلب الخدمة من هنا